fbpx
تواصل معنا

أسر بأكملها تتحدى “كورونا” في سباق كاليفورنيا

لم يحل الخوف من فيروس “كورونا” دون مشاركة المئات من هواة الجري والمشي رجالا ونساء وأطفالا في الدورة الثالثة من السباق العائلي لكاليفورنيا بمدينة الدار البيضاء،

نشر

في

لم يحل الخوف من فيروس “كورونا” دون مشاركة المئات من هواة الجري والمشي رجالا ونساء وأطفالا في الدورة الثالثة من السباق العائلي لكاليفورنيا بمدينة الدار البيضاء، الذي نظمته يوم الأحد الأخير جمعية “نور سبور” انطلاقا من شارع الهاشمي الفيلالي، بشراكة مع مديرية الشباب والرياضة عين الشق الحسني وإقليم النواصر، وبتعاون مع عمالة عين الشق ومقاطعة عين الشق وبدعم من مجلس المدينة.
وقبل انطلاقة السباق, الذي امتد لمسافة 5 كيلومترات وشهد مشاركة أسر بأكملها, نظمت جمعية “نور سبور” بتنسيق مع السلطات المحلية حملة تحسيسية حول طرق الوقاية من فيروس “كورونا”.
واحتلت دجان حسنى المركز الأول في فئة الإناث، متبوعة في الصفين الثاني والثالث بكل من غزلان كموني وأسية الأمل، أما في فئة الذكور فكان الصف الأول من نصيب البشير ساكيو، يليه كل من عادل البوطي ومبارك رجات، في الصفين الثاني والثالث. وعلى مستوى فئة الأطفال ذكور احتل الصفوف الثلاثة الأولى على التوالي كل من عطوشي يحيى وأيمن الصروخ ويوسف بادو، بينما عادت المراكز الثلاث الأولى في صنف الإناث على التوالي لفائدة كل من مريم حاميد ووئام عبد الله وأسية العمل. وعلى صعيد التصنيف العائلي فقد احتلت الصفوف الثلاثة الأولى تباعا عائلات عمور والبارودي وهبولي. بينما كانت الصفوف الثلاثة الأولى في فئة كبار السن (أكثر من 60 سنة) من نصيب بن الدرويش عبد الغني وعمور عبد الإله وخمليشي نور الدين.
وأكد نور الدين مفتي رئيس الجمعية المنظمة أن دورة هذه السنة استمرارا لنجاح الدورة الثانية في تحقيق شعار إتاحة ممارسة الرياضة أمام الجميع في جو عائلي، كما قدم شكره لهشام زلوش مدير الشباب والرياضة بعين الشق الحي الحسني وإقليم التواصل وعامل عمالة عين الشق ورئيس منطقة أمن عين الشق والقائد والباشا على مساهمتهم في إنجاح هذه التظاهرة وحضورهم الفعلي طيلة أطوارها.

Click to comment

You must be logged in to post a comment Login

Leave a Reply