fbpx
تواصل معنا

منتخبات

كوبا أمريكا..ريمونتادا برازيلية أمام كولومبيا

هدف متأخر يمنح البرازيل فوزا بالرمق الأخير على كولومبيا

نشر

في

انتصر حامل اللقب المنتخب البرازيلي بالرمق الأخير على نظيره الكولومبي، بهدفين مقابل هدف، بعدما تمكن أصحاب الأرض قلب الطاولة على الأخير في المواجهة التي جمعت بينهما في الساعات الأولى من صباح اليوم الخميس، ضم الجولة قبل الأخيرة من دور المجموعات لبطولة كوبا أمريكا لكرة القدم، على أرضية ملعب نيلتون سانتوس في ريو دي جانيرو البرازيلية.
وسيطر منتخب كولومبيا في الشوط الأول بشكل كبير متمكنا من إغلاق المساحات على النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا، بالإضافة إلى تسجيل الهدف الأول الكولومبي من طرف اللاعب لويس دياش، في الدقيقة ال10 من كرة أكروباتية مقصية من داخل المنطقة، بينما البرازيل وجدت صعوبة في الوصول لمرمى الحارس دافيد أوسبينا.

وفي شوط المدربين، تمكن المضيف من فرض وجوده وكاد يسجل التعادل في الدقيقة ال66، عندما استلم نجم بي إس جي، نيمار تمريرة البديل روبيرتو فيرمينو، وراوغ الحارس أوسبينا، إلا أن تسديدته لم تدخل الشباك، وارتطمت بالقائم الأيمن، ليزيد ضغط منتخب “السيليساو” على الضيوف وهو ما أعطى نتيجته في تمام الدقيقة ال78، عندما سجل روبرتو فيرمينو هدف التعادل من كرة رأسية والهدف الثاني في الدقيقة ال10 من الوقت بدل الضائع من طرف لاعب الوسط كازيميرو.

وهو الأمر الذي زاد من غضب لاعبي كولومبيا، لتشهد نهاية المباراة اعتراضات كثيرة من الضيوف على صحة تسجيل الهدف البرازيلي الأول، بعدما ارتدت الكرة من الحكم نستور بيتانا، عن طريق الخطأ خلال بناء الهجمة، إلا أنه أمر بمواصلة اللعب، الشيء الذي دفع رفاق كوادرادو، للاحتجاج لأكثر من 5 دقائق، حيث تم استئناف اللعب في الدقيقة ال84.
ورفعت البرازيل التي كانت قد ضمنت تأهلها إلى ربع النهائي، رصيدها إلى 9 نقاط من ثلاث مباريات، مقابل 4 من أربع لكولومبيا التي تأهلت أيضا.
وفي المجموعة عينها، تعادلت الاكوادور مع البيرو 2-2، لترفع الأخيرة رصيدها إلى أربع نقاط والأولى إلى نقطتين.