fbpx
تواصل معنا

الألعاب الأولمبية

العوني، في اتصال هاتفي من طوكيو: المنح المالية ستحفز الأبطال للحصول على الميداليات في الألعاب البارالمبية

نشر

في

قال حميد العوني، رئيس الجامعة الملكية المغربية لرياضة الأشخاص في وضعية إعاقة، ورئيس الوفد المغربي المشارك في في دورة الألعاب البارالمبية، التي ستحتضنها طوكيو ما بين 24 غشت الجاري و5 شتنبر المقبل، إن المنح المالية، التي حددتها وزارة الثقافة والشباب والرياضة، لفائدة الرياضيين المشاركين في هذه الدورة. وأضاف العوني، في اتصال هاتفي أجراه معه، أنفو سبور”، من العاصمة اليابانية طوكيو، أن تمكين الأبطال البارالمبيين بنفس المنح، التي خصصت للأبطال الأسوياء، تعد قرارا تاريخيا سيشكل تحفيزا مهما للرياضيين المشاركين من أجل الصعود إلى البوديوم. وتابع العوني قائلا:” هذه المنح ستحفزنا للحصول على أكبر عدد من الميداليات.”
وحسب معايير المنح فإن المتوج بالميدالية الذهبية سيحصل على 200 مليون سنتيم، فيما سيحصل المتوج بالميدالية الفضية على 125 مليون سنتيم، على أن يتم منح المتوج بالميدالية البرونزية 75 مليون سنتيم، فيما تبلغ منحة التأهيل 10 ملايين سنتيم، مؤكدة أنه تقرر تخصيص منح الميداليات للأبطال البارالمبيين، بنفس القيمة المخصصة للأبطال الأولمبيين.
وبخصوص الوفد المغربي المشارك، أوضح رئيس البعثة، أن منتخب كرة القدم للمكفوفين وصل أمس، الأحد، في انتظار وصول منتخب التايكوندو يوم الجمعة 26 من الشهر الجاري. وأشار إلى أن أول الواصلين، كان يوم الخميس الماضي، تمثل في منتخبات ألعاب القوى وكرة المضرب على الكراسي المتحركة، ورافعات القوى.
ويشارك المغرب في هذه الدورة بوفد يضم 38 رياضيا، وتتشكل البعثة المغربية من 19 عداء وعداءة في ألعاب القوى و3 في رفعات القوة و2 في كرة المضرب على الكراسي المتحركة ودراج واحد في سباق الدراجات و3 في الباراتايكواندو و10 في كرة القدم الخماسية للمكفوفين.

وتتشكل البعثة المغربية من 19 عداء وعداءة في ألعاب القوى و3 في رفعات القوة و2 في كرة المضرب على الكراسي المتحركة ودراج واحد في سباق الدراجات و3 في الباراتايكواندو و10 في كرة القدم الخماسية للمكفوفين

يشار الى أن حميد العوني، رئيس الجامعة الملكية المغربية لرياضة الأشخاص في وضعية إعاقة، هو الذي كلفته الوزارة برئاسة البعقة اامغربية، غادر امس الى طوكيو للمشاركة في الاجتتماعات القبلية للمسابقة.