fbpx
تواصل معنا

كرة السلة

فريق بالقسم الممتاز لكرة السلة مقبل على اعتذار عام.. واللاعبون يستغيثون

نشر

في

أعرب لاعبو فريق تفاحة ميدلت لكرة السلة عن تذمهرهم من الوضع المزري الذي بات يعيشه الفريق، بسبب أزمة مالية حادة.
وأصدر اللاعبون بلاغا تضمن ما يفيد استغاثة ومناشدة وتحذير، مؤكدين على أن الفريق مقبل على تقديم اعتذار عام والنزول إلى المراتب السفلى.

و يلعب فريق تفاحة ميدلت بالقسم الممتاز للبطولة الوطنية لكرة السلة.
وقال اللاعبون:”ليكن في علم ساكنة مدينة ميدلت ومتتبعي الشأن الرياضي بالمدينة ان فريق نادي تفاحة ميدلت لكرة السلة الممارس في القسم الوطني الممتاز على أبواب تقديم اعتذار عام في البطولة الوطنية وبالتالي السقوط إلى الأقسام الدنيا إن لم نقل نهاية الممارسة الرياضية للنادي.
يشهد نادي تفاحة ميدلت لكرة السلة الممثل الوحيد لجهة درعة تافلالت في قسم الاضواء حالة من التخبط نتيجة استقالة رئيس المكتب المسير من منصبه تحت طائلة عدم وجود موارد مالية كافية لتدبير ماتبقى من الموسم”.

وقال اللاعبون إنهم تلقوا وعودا لتسوية الوضع غير أن المسؤولين لم يوفوا بوعودهم، وتابع البلاغ:” إننا كلاعبين وأبناء هاته المدينة ليحز في أنفسنا رؤية النادي في هاته الوضعية المزرية علما اننا تلقينا وعودا من طرف أعضاء المكتب المسير لإيجاد حلول جدرية وذلك منذ الخامس فبراير 2022 وذلك قبل مباراة النادي ضد فريق الفتح الرياضي الرباطي برسم منافسات البطولة الوطنية…….
لا نعلم إلى أين سيؤول الأوضاع وهل توجد حلول أو رؤيا واضحة للخروج من هذه الوضعية الحرجة علما اننا لم نتلقى اي مستحقات منذ استقالة الرئيس اي منذ ما يزيد عن شهرين مع العلم ان الفريق يضم لاعبين اثنين ثم إستقطابهما ليمارسا بالنادي، مهددين بالمبيت في العراء وذلك لان صاحب الشقة التي يقطنانها لم يتوصل هو الاخر بمستحقاته من النادي”.

وختم لاعبو فريق تفاحة ميدلت لكرة السلة بلاغهم بتجديد مطالبهم بتسوية الوضعية المالية،حيث البلاغ:” إننا كلاعبين ممارسين بالنادي نطالب المسؤولين والغيوربن بالمدينة والاقليم والجهة بالتدخل العاجل والفوري لإنقاذ ما يمكن إنقاذه وإعادة الأمور إلى مسارها الصحيح”.